الجهاز الهضمي

أسباب الإسهال بعد الأكل

أسباب الإسهال بعد الأكل

يمكن أن يكون الإسهال بعد الأكل حالة حادة (مفاجئة وشديدة) أو مزمنة (مستمرة أو متكررة). يمكن أن يحدث الإسهال بعد تناول الطعام لأسباب عديدة، بدءًا من عدم تحمل اللاكتوز والتسمم الغذائي إلى مخاوف أكثر خطورة مثل مرض التهاب الأمعاء أو سرطان القولون.

ستتناول هذه المقالة أسباب الإسهال بعد الأكل. بالإضافة الى الخطوات التي يمكنك اتخاذها لتشعر بالتحسن وتجنب النوبات المستقبلية.

أسباب الإسهال الحاد بعد الأكل

يعد الإسهال الحاد مشكلة شائعة يمكن أن تحدث أحيانا بعد تناول الطعام. وعادة ما تتحسن من تلقاء نفسها بعد يوم أو يومين.

تشمل الأسباب المحتملة للإسهال الحاد بعد تناول الطعام ما يلي:

  • التسمم الغذائي
  • التهاب المعدة والأمعاء الفيروسي (أنفلونزا المعدة)
  • بعض الأدوية، بما في ذلك مضادات الحموضة والمضادات الحيوية والعلاج الكيميائي

أسباب الإسهال المزمن بعد الأكل

يمكن أن يكون الإسهال المزمن بعد الأكل أحد أعراض العديد من الحالات الصحية. بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من هذه الحالات، يمكن أن تكون وجبة خفيفة كافية لإثارة نوبة الإسهال.

إقرأ أيضا:اعراض القولون العصبي 7 تعرف عليها

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بالإسهال بعد تناول الطعام كعرض طويل الأمد وليس كمشكلة مؤقتة.

عدم تحمل اللاكتوز

الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز ليس لديهم ما يكفي من الإنزيم اللازم لتكسير السكر الموجود في الحليب ومنتجات الألبان (اللاكتوز). يمكن للأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز أن يصابوا بالإسهال بعد تناول منتجات الألبان

سوء امتصاص السكر

بعض الناس لا يستطيعون هضم سكريات الفركتوز والسوربيتول. تناول هذه السكريات قد يسبب الإسهال بعد الأكل. ويشار إلى هذا على نطاق واسع باسم سوء امتصاص السكر.

يوجد الفركتوز في العديد من الفواكه وفي شراب الذرة عالي الفركتوز. يوجد السوربيتول في بعض الفواكه والمحليات الصناعية.

سوء امتصاص الجلوكوز والجلاكتوز (GGM) هو مرض وراثي يظهر بشكل رئيسي عند الأطفال الذين يفتقرون إلى الإنزيمات الهاضمة اللازمة لتكسير الجلوكوز وامتصاصه.

مرض الاضطرابات الهضمية

يعاني الأشخاص المصابون بمرض الاضطرابات الهضمية من رد فعل مناعي تجاه بروتين موجود في القمح والشعير يسمى الغلوتين. يُعتقد أنه مناعة ذاتية، مما يعني أن الجهاز المناعي سيشن هجوما غير مناسب على الأمعاء عند إدخال الغلوتين.

إقرأ أيضا:علاج القولون العصبي نهائيا

غالبا ما يكون الإسهال الناتج عن مرض الاضطرابات الهضمية ذو رائحة كريهة جدا. من المرجح أيضا أن يطفو البراز بدلا من أن يغرق. تجنب الغلوتين هو الشكل الأساسي للعلاج.

مرض التهاب الأمعاء

يمكن أن يسبب شكلان من مرض التهاب الأمعاء – مرض كرون والتهاب القولون التقرحي – الإسهال بعد الأكل. يُعتقد منذ فترة طويلة أن مرض التهاب الأمعاء (IBD) هو أحد أمراض المناعة الذاتية، لكن الأبحاث تشير إلى أن الالتهاب المزمن قد يكون بسبب مهاجمة الجهاز المناعي للبكتيريا غير الضارة في الأمعاء.

قد يعاني الأشخاص المصابون بمرض التهاب الأمعاء أيضا من الإسهال الدموي، إلى جانب آلام البطن والتشنج والحمى والحاجة إلى الذهاب إلى الحمام بشكل عاجل.

التهاب القولون المجهري

التهاب القولون المجهري هو التهاب في الأمعاء الغليظة يسبب الإسهال المائي المستمر. حصل على اسمه من حقيقة أنه لا يمكن التعرف عليه إلا تحت المجهر وأن الأنسجة ستظهر طبيعية عند مشاهدتها أثناء تنظير القولون.

الإسهال الذي لا يتحسن مع العلاج هو نموذجي لالتهاب القولون المجهري. ويمكن أن يحدث مباشرة بعد تناول الطعام أو بشكل مستمر.

إقرأ أيضا:هل الموز يسبب الامساك

متلازمة القولون العصبي

يمكن أن تكون متلازمة القولون العصبي أيضا سببا للإسهال بعد الأكل. وهي حالة غير مفهومة جيدا وتسبب مجموعة من الأعراض، بما في ذلك آلام البطن وتغيرات في حركات الأمعاء (مثل الإسهال أو الإمساك أو كليهما).

عندما يكون الإسهال هو السمة الرئيسية، يشار إليه باسم متلازمة القولون العصبي مع الإسهال (IBS-D).

مع القولون العصبي، تعاني من أعراض دون أي علامات واضحة للضرر أو المرض في الجهاز الهضمي.

الإسهال الحمضي الصفراوي

يحدث الإسهال الناتج عن حمض الصفراء بسبب الإنتاج الزائد للسائل الهضمي المعروف باسم الصفراء. تفرز المرارة الصفراء لمساعدة الجهاز الهضمي على تكسير الدهون. ولكن عندما تتراكم الصفراء، فإنها تؤدي إلى الانقباضات وإطلاق السوائل الزائدة من الأمعاء الغليظة. والنتيجة هي الإسهال.

يعد إسهال حمض الصفراء أمرا شائعا بعد جراحة إزالة المرارة، ولكنه يمكن أن يحدث أيضا بسبب مرض يشمل المرارة أو البنكرياس أو الأمعاء الدقيقة أو أعضاء الجهاز الهضمي الأخرى.

قصور إفرازات البنكرياس

عند الأشخاص الذين يعانون من قصور إفرازات البنكرياس، لا ينتج البنكرياس ما يكفي من إنزيمات البنكرياس لهضم الأطعمة التي تتناولها بشكل كامل. وهذا يمكن أن يؤدي إلى الإسهال مع آلام في البطن، والشعور المستمر بالامتلاء، وفقدان الشهية، وفقدان الوزن

السبب الأكثر شيوعًا لقصور إفرازات البنكرياس هو التهاب البنكرياس المزمن يليه أورام البنكرياس وجراحة استئصال البنكرياس.

كيفية تخفيف الإسهال بعد الأكل

فيما يلي بعض الأشياء التي يجب وضعها في الاعتبار إذا كنت تعاني من الإسهال بعد الأكل. يمكن أن تساعد هذه النصائح في تخفيف الأعراض أو حتى منع حدوثها.

حافظ على رطوبتك

لن يمتص جسمك السوائل والمعادن عندما تصاب بالإسهال بسبب سرعة مرور البراز عبر نظامك. تأكد من شرب المزيد من الماء، أو عصير الفاكهة الصافي، أو المرق لتعويض السوائل المفقودة.

يمكنك أيضا تجربة شرب شاي الزنجبيل عندما تعاني من الإسهال لتهدئة آلام المعدة.

تناول الأطعمة اللطيفة

غالبا ما يوصى بنظام BRAT الغذائي، الذي يتكون من الموز والأرز وصلصة التفاح والخبز المحمص، لتخفيف أعراض الإسهال. هذه الأطعمة سهلة الهضم. كما أنها نشوية.

تجنب الأطعمة التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الإسهال، مثل منتجات الألبان والأطعمة الدهنية والأطعمة التي تسبب لك الغازات.

تناول البروبيوتيك

قد يساعد تناول البروبيوتيك في تخفيف أعراض الإسهال عن طريق استعادة توازن البكتيريا في أمعائك. يمكنك الحصول على البروبيوتيك عن طريق تناول مكملات البروبيوتيك أو تناول أطعمة البروبيوتيك، مثل الزبادي.

استخدم تمارين الاسترخاء

هناك علاقة وثيقة بين دماغك وأمعائك، لذلك يمكن أن يكون التوتر سببا للإسهال

يمكن أن تكون تمارين التنفس العميق والشد الاستراتيجي للعضلات وإرخائها في جميع أنحاء الجسم (استرخاء العضلات التدريجي) فعالة في تهدئة الجسم. وقد تساعد أيضا في إبطاء إفراغ أمعائك.

متى تتصل بالطبيب؟

هناك بعض العلامات والأعراض إلى جانب الإسهال التي يمكن أن تشير إلى مشكلة صحية أكثر خطورة. اتصل بمزود الخدمة على الفور إذا كان لديك أيضًا أي من هذه الأعراض:

  • دم في البراز
  • براز يشبه بقايا القهوة، مما قد يعني حدوث نزيف في الجهاز الهضمي
  • أعراض الجفاف (انخفاض البول، جفاف الفم، العيون الغارقة)
  • حمى شديدة جدا
  • آلام شديدة في المعدة
  • القيء المتكرر
  • الإسهال الذي لا يتحسن خلال يومين

الخلاصة

غالبًا ما يتحسن الإسهال بعد الأكل من تلقاء نفسه بعد بضعة أيام. ومع ذلك، يمكن أن تكون أيضًا مشكلة مزمنة ومستمرة.

غالبا ما يحدث الإسهال الحاد بسبب مرض مؤقت مثل أنفلونزا المعدة أو التسمم الغذائي. ولكن عندما يكون الإسهال مستمرا، يمكن أن يكون أحد أعراض مرض مزمن مثل عدم تحمل اللاكتوز، أو القولون العصبي، أو مرض الاضطرابات الهضمية.

في هذه الأثناء، اشرب الكثير من الماء لتبقى رطبا، وتناول وجبات صغيرة، وانتبه لأعراض مثل الجفاف أو الدم في البراز، والتي تتطلب عناية طبية عاجلة.

السابق
أسباب ألم المعده بعد الاكل
التالي
القولون العصبي والقلق