الجهاز الهضمي

هل الموز يسبب الامساك

هل الموز يسبب الامساك

عندما يعاني الشخص من الإمساك، قد يواجه صعوبة في إخراج البراز، أو إخراج براز أقل من المعتاد، أو إخراج براز متكتل أو صلب أو جاف.

يحتوي الموز على الألياف الغذائية. ومع ذلك، فإن محتوى الألياف يمكن أن يعتمد على مدى نضج الموز عندما يأكله الشخص. قد يؤثر تناول الألياف الغذائية على عادات الأمعاء.

ولكن هل الموز يسبب الامساك؟ يتناول هذا المقال آثاره على الجهاز الهضمي وعادات الأمعاء لدى الشخص. كما يستكشف الأطعمة التي قد تسبب الإمساك وتلك التي قد تساعد في تخفيف أعراضه. وأخيرا، يناقش المقال متى يجب التفكير في التحدث مع الطبيب.

هل الموز يسبب الامساك؟

لا يوجد بحث محدد يشير إلى ما إذا كان الموز يسبب الإمساك أو يخففه، حيث أن الجهاز الهضمي لكل شخص قد يستجيب للفواكه بشكل مختلف.

ومع ذلك، فقد بحث الباحثون في آثار الكربوهيدرات الموجودة في الموز على الجهاز الهضمي وعادات الأمعاء. تشير بعض النتائج إلى أنه قد يكون مفيدا في تخفيف الإمساك.

نضج الموز

الموز في مراحل مختلفة من النضج له خصائص غذائية مختلفة. وهذا يعني أنه قد يكون له تأثيرات مختلفة على صحة الجهاز الهضمي وعادات الأمعاء.

إقرأ أيضا:أسباب الإسهال بعد الأكل

تظهر الأدلة أنه مع نضوج الموز، ينخفض النشا المقاوم (RS) وإجمالي الألياف الغذائية، وتزداد السكريات.

RS هو نوع من الكربوهيدرات يقاوم الهضم عن طريق الإنزيمات في جزء من الجهاز الهضمي. تشير الدراسات المدرجة في مراجعة عام 2021 إلى أن RS قد يعمل ك “Prebiotic”، وإدراجه في النظام الغذائي قد يفيد الميكروبيوم المعوي لدى الشخص.

فوائد الموز الأخضر للإمساك

نظرا لأنه أقل نضجا، فإن الموز الأخضر يحتوي على نسبة عالية من RS، وقد بحثت بعض الدراسات في آثاره على عادات الأمعاء.

أشارت مراجعة لعام 2019 إلى أن لب الموز الأخضر له تأثيرات مفيدة على الإمساك والإسهال. ومع ذلك، لاحظ الباحثون أنه لا توجد جرعة قياسية أو نضج لمختلف الفئات العمرية، كما أن تأثيره على حركات الأمعاء غير واضح. ولذلك، فمن الضروري إجراء مزيد من البحث في هذا الموضوع.

وبالمثل، وجدت دراسة أجريت عام 2019 أنه ساعد في تخفيف الإمساك لدى الأطفال والمراهقين. واقترح المؤلفون أيضا أنه يمكن أن يساعد في تقليل استخدام المسهلات في علاج الإمساك.

أبحاث أخرى عن الموز والإمساك

أشارت دراسة قديمة أجريت عام 2014 على الفئران إلى أن الموز قد يسرع حركة البراز عبر الجهاز الهضمي ويحسن أعراض الإمساك. ومع ذلك، النتائج قد تكون مختلفة عند البشر.

إقرأ أيضا:ماذا يحدث لأمعائك عند تناول المضادات الحيوية

وتشير أبحاث قديمة أخرى من عام 2011 إلى أنه ليس له أي آثار سلبية على عادات الأمعاء لدى الأفراد الأصحاء وقد يقلل من انتفاخ البطن.

إذا وباختصار هل الموز يسبب الامساك؟

تشير الأدلة إلى أنه يميل إلى تقليل الإمساك بدلا من التسبب فيه. إنه يحتوي على الألياف الغذائية التي تساعد على جعل البراز أكثر ليونة.

الأطعمة التي تسبب الإمساك

ينصح المعهد الوطني للسكري وأمراض الجهاز الهضمي والكلى (NIDDK) الأشخاص بتجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على القليل من الألياف أو لا تحتوي على أي ألياف للمساعدة في منع الإمساك. هذا يتضمن:

  • الأطعمة المصنعة
  • الوجبات الجاهزة
  • الأطعمة الخفيفة المعبأة
  • اللحمة
  • الطعام السريع
  • رقائق الشيبس

أطعمة تخفف الإمساك

يوصي NIDDK بأن يتناول الأشخاص ما يكفي من الألياف للمساعدة في منع الإمساك. قد يشمل ذلك الأطعمة التالية:

  • الخضروات مثل البروكلي، والجزر، والكرنب، والبازلاء الخضراء
  • الفواكه مثل التفاح والبرتقال والتوت والكمثرى
  • الحبوب الكاملة مثل دقيق الشوفان وخبز القمح الكامل والمعكرونة والحبوب الكاملة مثل رقائق النخالة
  • الفول والبقول مثل الحمص والعدس
  • المكسرات مثل اللوز والجوز

بالإضافة إلى ذلك، يجب على الأشخاص التأكد من شرب كمية كافية من السوائل، مثل الماء أو المشروبات غير المحلاة أو شاي الأعشاب. قد يساعد ذلك في تليين البراز وتسهيل مروره.

إقرأ أيضا:علاج القولون العصبي نهائيا

متى تتحدث مع الطبيب

يجب على الأشخاص الذين يعانون من الإمساك الذي لا يتم حله الاتصال بالطبيب الذي يمكنه تقديم النصح لهم بشأن نظامهم الغذائي والتوصية بالأدوية أو العلاجات الأخرى.

في بعض الأحيان، قد يكون الإمساك بسبب حالة كامنة. لذلك، يجب على الشخص التحدث مع الطبيب لأنه يمكنه التوصية بإجراء اختبارات تشخيصية، إذا لزم الأمر.

بالإضافة إلى ذلك، يجب على الشخص الاتصال بالطبيب قبل إجراء أي تغييرات كبيرة على نظامه الغذائي.

الخلاصة

هل الموز يسبب الامساك؟ بسبب إحتوائه على الألياف، فقد يساعد في تخفيف الإمساك. ومع ذلك، عادة ما يحتوي الموز الناضج على المزيد من السكر وألياف أقل. لذلك، قد يرغب بعض الأشخاص الذين يعانون من الإمساك في تجربة الموز الأخضر.

للوقاية من الإمساك وتخفيفه، يمكن للأشخاص تناول نظام غذائي يتضمن مصادر متنوعة من الألياف، مثل الخضار والحبوب الكاملة والمكسرات. ومن المهم أيضا شرب الكثير من السوائل.

يمكن للأشخاص الذين يعانون من الإمساك الذي لم يتم حله التحدث مع الطبيب للحصول على مزيد من التوجيه. بالإضافة إلى ذلك، يجب على الشخص التحدث مع الطبيب قبل إجراء تغييرات كبيرة على نظامه الغذائي.

السابق
خل التفاح لعلاج الصداع النصفي: إليكم النتائج
التالي
الإمساك: الأعراض والأسباب والعلاجات المنزلية