مهارات الحياة

كيف تفكر بشكل إيجابي

التفكير الايجابي

إن تعلم التفكير بشكل إيجابي هو عملية تتطلب الممارسة. ولكن مع مرور الوقت، فإن التحول إلى التفكير الإيجابي يمكن أن يحدث فرقا ويعزز صحتك العقلية والجسدية.

كيفية زيادة الأفكار الإيجابية

هناك العديد من الطرق لزيادة الأفكار الإيجابية. إليك بعض الأشياء التي يمكنك البدء بها لتحسين صحتك:

1. التعرف على التفكير السلبي: طوال يومك، فكر في ما تفكر فيه وقم بتقييم ما إذا كانت الأفكار إيجابية أم سلبية.

    حاول تحديد الأفكار السلبية التي تواجهك دون الحكم عليها. قد يكون من المفيد مراقبة أفكارك أثناء ممارسة تقنيات اليقظة الذهنية التي يمكن أن تبقيك ثابتًا، مثل التنفس العميق.

    2. التركيز على الحديث الإيجابي عن النفس: ما تقوله لنفسك يمكن أن يحدث فرقا في عقليتك، لذا فكر في التحدث مع نفسك كما تفعل مع صديق أو شخص عزيز عليك. يتضمن استبدال الحديث الذاتي السلبي بالإيجابية أن تكون لطيفا ولطيفا ومشجعا لنفسك.

    3. ابحث عن شيء تبتسم أو تضحك عليه: يمكن أن تساعدك الفكاهة في العثور على عقلية إيجابية والحفاظ عليها وتقليل التوتر. فكر في قضاء بعض الوقت مع الأشخاص الذين يجعلونك تضحك أو ان تشاهد مقطع فيديو مضحكا يجعلك تبتسم.

    إقرأ أيضا:10 طرق للتغلب على الأفكار السلبية

    4. إعادة صياغة المواقف العصيبة: عندما تكون في موقف مرهق، يمكنك إعادة صياغة أفكارك والعثور على شيء إيجابي حول التجربة. على سبيل المثال، يمكنك استخدام التأكيدات الإيجابية في روتينك اليومي لدعم تركيزك على الحديث الإيجابي عن النفس خلال الأوقات الصعبة.

    5. مارس الامتنان: يعد التفكير في ما أنت ممتن له أحد أفضل الطرق لزيادة التفكير الإيجابي. قد يساعدك الاحتفاظ بمذكرات الامتنان حتى تتمكن من الكتابة فيها عندما تراودك أفكار سلبية.

      سيساعدك هذا على تذكر الأشياء الجيدة في حياتك، ويمكنك الرجوع إليها وقراءتها عندما تواجه صعوبة.

      6. ممارسة الرياضة بانتظام: ممارسة التمارين الرياضية بانتظام يمكن أن تحسن حالتك المزاجية وتقلل من التوتر، حيث أن 30 دقيقة فقط يوميا تحدث فرقا. يمكن أن يتضمن روتين تمرينك اليومي المشي في الحي الذي تسكن فيه أو أي شيء آخر تستمتع بفعله يتضمن الحركة.

      7. تناول نظام غذائي صحي: عندما تتناول طعاما صحيا، فإنه يغذي عقلك وجسمك حتى تتمكن من العمل على المستوى الأمثل. الفواكه والخضروات مليئة بالفيتامينات والمعادن الضرورية لتعزيز الصحة العقلية والمساعدة في التفكير الإيجابي.

      8. احصل على قسط كافٍ من النوم: النوم ضروري لصحتك العقلية والجسدية، ومن المرجح أن تتسلل الأفكار السلبية إذا لم تحصل على قسط كافٍ من النوم. الحصول على قسط كافٍ من النوم سيعزز عقليتك ويساعدك على التركيز على الإيجابية.

      إقرأ أيضا:مهارات حل المشكلات

        توصي الأبحاث بالحصول على 7 إلى 9 ساعات من النوم كل ليلة.

        9. تعلم كيفية إدارة التوتر: إدارة التوتر يمكن أن تعزز التفكير الإيجابي. فكر في تجربة تقنيات تخفيف التوتر، مثل:

          • التحدث مع أشخاص موثوق بهم
          • الانفصال عن وسائل التواصل الاجتماعي
          • تقييم أفكارك ومشاعرك
          • الانخراط في التمارين التي تستمتع بها، مثل البستنة أو اليوغا

          فوائد التفكير الإيجابي

          يمكن أن تساعد العديد من فوائد التفكير الإيجابي في تحسين حياتك ونظرتك للمستقبل وتعزيز صحتك البدنية، بما في ذلك:

          • تحسين الصحة الجسدية والنفسية: وفقا لدراسة كبيرة، يمكن للأفكار الإيجابية أن تعزز صحتك العامة ورفاهيتك. بالإضافة إلى ذلك، يمكن للأفكار الإيجابية أن تشجع السلوكيات الصحية التي قد تقلل من خطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية والعدوى.
          • مقاومة الأمراض: أولئك الذين لديهم عقلية إيجابية هم أكثر مقاومة للأمراض، بما في ذلك نزلات البرد، ويميلون إلى أن يكون لديهم جهاز مناعة أقوى. تشير دراسة أجريت عام 2020 إلى أن وجود أفكار أكثر إيجابية يؤثر على قدرة الشخص على التغلب على المرض.
          • تحسين التفكير الإبداعي: تشير دراسة أجريت عام 2017 إلى أن استبدال التفكير السلبي بالإيجابية يمكن أن يحسن التفكير الإبداعي. بالإضافة إلى ذلك، كونك مبدعا يمكن أن يجعلك أكثر سعادة، مما يزيد من تعزيز التفكير الإيجابي. إنه يخلق دورة من الإيجابية التي تفيد جميع مجالات حياتك.
          • تحسين مهارات التكيف أثناء المواقف العصيبة: يمكن أن يساعدك تبني عقلية إيجابية على التعامل بشكل أفضل مع المواقف الصعبة. وفقا لبحث عام 2016، يمكن للعقلية الإيجابية أن تقلل من أعراض القلق.
          • انخفاض معدلات الاكتئاب: أولئك الذين يفكرون بشكل إيجابي هم أكثر عرضة للعثور على معنى للحياة بعد التعرض لأحداث حياتية مرهقة. كما أنهم أكثر عرضة لممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وتناول الأطعمة المغذية، والحد من السلوكيات غير الصحية. يمكن أن يؤدي إلى انخفاض معدلات الاكتئاب وتحسين الصحة العقلية بشكل عام.
          • تقليل الضعف أثناء الشيخوخة: التفكير الإيجابي يمكن أن يساعدك على تقليل الضعف أثناء الشيخوخة، وفقا لدراسة أجريت على 1558 شخصا بالغا. ويمكنه أيضا تعزيز المرونة والرضا عن الحياة لدى كبار السن.

          كيف تحول التفكير السلبي إلى إيجابي

          إن تعلم التفكير بشكل إيجابي له فوائد عديدة، ويستحق ممارسة هذه العادة. إذا كانت لديك أفكار سلبية، فلن تتمكن من التخلص من هذه العادة على الفور. يستغرق الأمر وقتا وممارسة، لذا امنح نفسك النعمة عندما تتعلم تغيير طريقة تفكيرك.

          إقرأ أيضا:هل أنا شخص سيء؟ 7 طرق لتكون شخصا أفضل مما أنت عليه

          كلما تدربت على التفكير بشكل إيجابي، كلما تمكنت من الحد من النقد الذاتي والسلبية بشكل أفضل. ستبدأ في تجربة المزيد من الإيجابية وقبول الذات مع قضاء وقت أسهل في إدارة التوتر.

          إذا جربت الأساليب المذكورة أعلاه ولكنك لم تلاحظ اختلافا في أنماط تفكيرك، ففكر في طلب الدعم.

          إن زيارة المعالج النفسي للتحدث عن مشاعرك وأفكارك السلبية يمكن أن تحدث فرقا. يمكن أن يساعدك المحترف في التغلب على الأشياء التي تمنعك من العثور على الإيجابية ويساعدك على تعلم طرق جديدة للتكيف.

          السابق
          لماذا يبكي الطفل عند الولادة؟
          التالي
          هل الشكل مهم في اختيار شريك الحياة