مواضيع طبية متفرقة

كيفية علاج ضربة الشمس في البيت

كيفية علاج ضربة الشمس في البيت

في هذا المقال سنتعرف على كيفية علاج ضربة الشمس في البيت. ضربة الشمس (Heatstroke) هي أخطر أشكال الإصابة الحرارية وتعتبر حالة طبية طارئة. إذا كنت تشك في إصابة شخص ما بضربة شمس – فاتصل على الفور بالإسعاف وقدم الإسعافات الأولية حتى وصول المسعفين.

يمكن لضربة الشمس أن تقتل أو تسبب ضررا للدماغ والأعضاء الداخلية الأخرى. على الرغم من أنها تؤثر بشكل رئيسي على الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 50 عاما، إلا أنها تؤثر أيضا على الرياضيين الشباب الأصحاء.

تنتج ضربة الشمس عند التعرض لفترات طويلة لدرجات حرارة عالية مما يؤدي إلى فشل نظام التحكم في درجة حرارة الجسم. تعريف ضربة الشمس الطبي هو ارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية إلى أكثر من 104 فهرنهايت (40 درجة مئوية)، مع مضاعفات تشمل الجهاز العصبي المركزي والتي تحدث بعد التعرض لدرجات حرارة عالية. وتشمل أعراض ضربة الشمس في الرأس الشائعة الأخرى الغثيان، والنوبات، والارتباك، وأحيانا فقدان الوعي أو الغيبوبة.

ما هي أعراض ضربة الشمس؟

أعراض ضربة الشمس عديدة. ولكن العلامة المميزة هي ارتفاع درجة حرارة الجسم الأساسية اكثر من 104 فهرنهايت (40 درجة مئوية). لكن الإغماء قد يكون العلامة الأولى.

قد تشمل الأعراض الأخرى ما يلي:

إقرأ أيضا:الدوبامين: كل ما تريد أن تعرفه عن هرمون التفاؤل
  • الصداع
  • الدوخة
  • قلة التعرق رغم الحرارة
  • الجلد الأحمر والساخن والجاف
  • ضعف العضلات أو تشنجاتها
  • استفراغ و غثيان
  • سرعة ضربات القلب، والتي قد تكون قوية أو ضعيفة
  • التنفس السريع والسطحي
  • التغيرات السلوكية مثل الارتباك أو الذهول
  • النوبات
  • فقدان الوعي

الإسعافات الأولية التي يمكن أن تساعد في علاج ضربة الشمس

إذا كنت تشك في إصابة شخص ما بضربة شمس، فاتصل على الفور بالإسعاف أو انقل الشخص إلى المستشفى. أي تأخير في طلب المساعدة الطبية يمكن أن يكون قاتلا.

أثناء انتظار وصول المسعفين، قم بإجراء الإسعافات الأولية. انقل الشخص إلى بيئة مكيفة – أو على الأقل إلى منطقة باردة ومظللة – وقم بإزالة أي ملابس غير ضرورية.

إذا كان ذلك ممكنا، قم بقياس درجة حرارة الجسم الأساسية للشخص وابدأ الإسعافات الأولية لتبريده إلى 101 إلى 102 فهرنهايت. (إذا لم يتوفر ميزان الحرارة، فلا تتردد في بدء الإسعافات الأولية).

إقرأ أيضا:علاج ارتفاع الكورتيزول في الجسم

جرب استراتيجيات التبريد التالية:

  • قم بتهوية الهواء فوق المريض أثناء ترطيب بشرته بالماء من إسفنجة أو خرطوم حديقة.
  • وضع كمادات الثلج على إبط المريض، والفخذ، والرقبة، والظهر. ولأن هذه المناطق غنية بالأوعية الدموية القريبة من الجلد، فإن تبريدها قد يقلل من درجة حرارة الجسم.
  • اغمر المريض في الحمام أو في حوض من الماء البارد.
  • إذا كان الشخص شابا ويتمتع بصحة جيدة وعانى من ضربة الشمس أثناء ممارسة التمارين الرياضية بقوة فيمكنك استخدام حمام جليدي للمساعدة في تبريد الجسم.
  • لا تستخدم الثلج للمرضى الأكبر سنا، أو الأطفال الصغار، أو المرضى الذين يعانون من أمراض مزمنة، أو أي شخص أصيب بضربة شمس دون ممارسة تمارين رياضية قوية. قد يكون القيام بذلك خطيرا.
  • إذا تأخر وصول الإسعاف، اتصل بغرفة الطوارئ بالمستشفى للحصول على تعليمات إضافية.
  • سيقوم العاملون في المستشفى بإعادة ترطيب الشخص واستبدال الشوارد من خلال الوريد.

كيفية علاج ضربة الشمس في البيت

1. عصير البصل

هذا هو واحد من أفضل العلاجات لعلاج ضربة الشمس. يقترح الكثير من ممارسي الأيورفيدا أن هذا يجب أن يكون أول شيء يجب عليك الوصول إليه. يمكن أن يساعد وضع عصير البصل خلف الأذنين وعلى الصدر على خفض درجة حرارة الجسم. ولأغراض علاجية، يعتبر عصير البصل مرغوبا أكثر، ولكن يمكنك تحميص بعض البصل الخام مع الكمون والعسل وتناوله. يمكن أيضا للبصل الخام الموجود في الصلصات أو السلطات أن يبرد جسمك.

إقرأ أيضا:الدوبامين: كل ما تريد أن تعرفه عن هرمون التفاؤل

ذات صلة: عصير البصل لوقف تساقط الشعر

2. مشروب التمر الهندي

التمر الهندي غني بالفيتامينات والمعادن والكهارل. ننقع كمية من التمر الهندي في الماء المغلي. قم بتصفيته وشربه مع قليل من السكر. هذا المغلي يخفض درجة حرارة الجسم. كما يعمل عصير التمر الهندي كملين خفيف ويساعد في علاج اضطرابات المعدة.

3. البرقوق

يعد البرقوق مصدرا لمضادات الأكسدة ومن المعروف أنه مرطب جدا. توفر مضادات الأكسدة هذه خصائص مضادة للالتهابات تساعد في تهدئة الالتهاب الداخلي الذي قد يحدث بسبب ضربة الشمس. ننقع بعض البرقوق في الماء حتى يصبح طريا. اهرسهم في الماء وصفيه وتناول هذا المشروب.

4. اللبن وماء جوز الهند

يعتبر اللبن مصدرا جيدا للبروبيوتيك ويساعد في تجديد الجسم بالفيتامينات والمعادن الأساسية التي قد تفقد بسبب التعرق الزائد. وبالمثل، فإن ماء جوز الهند يعيد ترطيب جسمك عن طريق موازنة الشوارد في جسمك بشكل طبيعي.

5. عصير الكزبرة وأوراق النعناع

يعد استخلاص عصير الكزبرة أو أوراق النعناع وشربه مع قليل من السكر من العلاجات المنزلية السهلة لخفض حرارة الجسم. وفقا للأيورفيدا، فإن هذه الأعشاب لها تأثير قوي لتبريد الجسم. نظرا لخصائصه المبردة، يعتبر ماء الكزبرة أيضا علاجا رائعا لتقليل الحرارة والاحمرار بعد انقطاع الطمث. في الواقع، يمكن أيضا استخدام عصير الكزبرة لتهدئة البشرة الساخنة والحكة.

6. بذور تولسي وبذور الشمر

من المعروف أن خليط بذور التولسي الممزوج ببعض ماء الورد يبرد جسمك على الفور. تُعرف بذور الشمر أيضا باسم توابل التبريد. إنقع حفنة منها في الماء طوال الليل، ثم صفيها واشربها مع الماء في الصباح. هذا سيبقي جسمك باردا ويحميك من الحرارة.

7. خل التفاح

أضف بضع قطرات من خل التفاح إلى عصير الفاكهة أو امزجه مع الماء البارد والعسل. هذا يساعد في تجديد المعادن والكهارل المفقودة. قد تفقد المعادن مثل البوتاسيوم والمغنيسيوم من خلال التعرق. يمكن استعادتها عن طريق تناول خل التفاح.

ذات صلة: فوائد شرب خل التفاح مع الماء قبل النوم

8. عصير الصبار

الصبار يحتوي على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن. إلى جانب ذلك، فهو يعرف باسم Adaptogens فهو يعزز قدرة الجسم الطبيعية على التكيف مع التغيرات الخارجية ويحفز الآليات الدفاعية للجسم. من المعروف أن Adaptogens تعمل على استقرار أنظمة الجسم المختلفة. يقترح المعالجون بالأعشاب أيضًا استخدام هلام الصبار لعلاج الحرارة الشائكة.

إقرأ أيضا: فوائد الصبار للبشرة

9. خشب الصندل

اخلط القليل من مسحوق خشب الصندل وضعه على جبهتك وصدرك. خصائصه التبريدية ستخفض درجة حرارة جسمك. بدلا من ذلك، قم بتدليك بعض زيت خشب الصندل على جبهتك. يمكنك أيضا استخدام الزيت لتهدئة البشرة المتهيجة.

هل الإسهال من أعراض ضربة الشمس؟

نعم، يمكن أن تسبب ضربة الشمس الإسهال بسبب الجفاف وعدم توازن الكهارل واستجابة الجسم للضغط. الجفاف هو أحد الأعراض الشائعة ويحدث عندما يفقد الجسم كمية من السوائل أكثر مما يستهلك. وهذا يمكن أن يؤدي إلى خلل في توازن الإلكتروليت مما يؤثر على توازن الصوديوم و البوتاسيوم والكلوريد و الكالسيوم والمغنيسيوم في الجسم. وعندما يحدث هذا فإنه يمكن أن يسبب الإسهال بالإضافة إلى مشاكل أخرى في الجهاز الهضمي مثل الغثيان أو القيء.

تعد استجابة الجسم للإجهاد أيضا أحد العوامل التي تساهم في الإسهال المرتبط بضربة الشمس. عند التعرض لدرجات حرارة شديدة لفترات طويلة من الزمن، يفرز الجسم هرمونات مثل الكورتيزول الذي يؤدي إلى تغيرات في عملية الهضم والامتصاص مما يؤدي إلى براز رخو أو إسهال.

كيفية علاج ضربة الشمس في البيت: الخلاصة

بعد أن تعرفت على كيفية علاج ضربة الشمس في البيت وتعافيت منها، من المحتمل أن تكون أكثر حساسية لدرجات الحرارة المرتفعة خلال الأسبوع التالي. لذلك من الأفضل تجنب الطقس الحار و تجنب ممارسة التمارين الرياضية الثقيلة حتى يخبرك طبيبك أنه من الآمن استئناف أنشطتك الطبيعية.

ضربة الشمس هي حالة طارئة قد تهدد الحياة وتتطلب علاجا طبيا فوريا. الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة لديهم درجات حرارة الجسم الأساسية تصل إلى 104 درجة فهرنهايت (40 درجة مئوية) أو أعلى.

عادة ما تحدث ضربة الشمس بسبب التواجد في الهواء الطلق في طقس حار ورطب للغاية. ويمكن أيضا أن تكون بسبب ارتفاع درجة حرارة الأماكن الداخلية. يتعرض الرضع والأطفال وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من حالات مزمنة معينة لخطر متزايد للإصابة بضربة الشمس.

يمكنك تجنب ضربة الشمس عن طريق الحفاظ على برودة جسمك وترطيبه.

السابق
أفضل الأوقات لشرب الماء
التالي
التخلص من سموم الكبد: تطهير الكبد في 4 خطوات