أعشاب ونباتات

فوائد الأوريجانو

فوائد الأوريجانو

الأوريجانو هو عشب يمكن استخدامه طازجا أو مجففا، ويعتبر زيته العطري له نفس التأثيرات المفيدة مثل العشب نفسه. ولكن ما هي فوائد الأوريجانو؟

القيمة الغذائية للأوريجانو

وفي حين لا يتم استخدامه بكميات كبيرة، إلا أنه لا يمكن تجاهل فوائد الأوريجانو الطبيه والصحية والغذائية.

ملعقة صغيرة فقط من أوراق الأوريجانو المجففة يمكن أن تساهم في 3% من احتياجاتك اليومية من الألياف. كما أنه مصدر جيد لفيتامين K، حيث يساهم بـ 9% من إجمالي احتياجاتك اليومية. كما أنه غني بالمعادن، ويوفر 4% من احتياجاتك اليومية من الحديد والمنغنيز.

إنه غني بمركبات الكارفاكرول والثيمول وحمض الروزمارينيك، وهي مضادات أكسدة ومضادات فطريات ومضادات حيوية.

فوائد الأوريجانو

اليكم الفوائد العديدة التي توفرها هذه العشبة الصغيرة.

1. يمنع نمو البكتيريا

لقد تم استخدام الأوريجانو وزيته العطري كمضاد حيوي لفترة طويلة. وقد أظهرت العديد من الدراسات إمكاناته كعامل مضاد للجراثيم ضد عدة سلالات من البكتيريا بسبب احتوائه على المركب النشط بيولوجيا كارفاكرول. وفي إحدى الدراسات، كان زيت الأوريجانو فعالا في قتل جميع السلالات البكتيرية التي تم اختباره ضدها في الالتهابات الناجمة عن الحروق في الفئران.

إقرأ أيضا:فوائد زيت الأوريجانو للعدوى والفطريات وحتى نزلات البرد

ولا يزال استخدام زيت الأوريجانو كعامل علاجي قيد الدراسة، وينصح بعدم استخدامه دون استشارة الطبيب.

2. قد يخفض مستويات الكولسترول

تم إثبات أيضا أن كارفاكرول له تأثيرات محتملة على خفض الكوليسترول.

أظهرت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن الفئران التي تم تغذيتها بمكملات الكارفاكرول كانت لديها مستويات دهون أقل حتى عندما تناولت طعاما غنيا بالدهون.

3. قد يحد من العدوى الفطرية

على الرغم من أنها غير ضارة بشكل عام، إلا أنها يمكن أن تصبح معدية عندما تنمو بشكل مفرط.

أظهرت بعض الدراسات أن زيت الأوريجانو الأساسي فعال في علاج العدوى الفطرية. يتحكم في تكوين المبيضات ويمنعها من الالتصاق على سطح الجلد.

4. علاج التهابات الجهاز التنفسي العلوي

الاستخدام الأكثر شهرة للأوريجانو هو علاج التهابات الجهاز التنفسي العلوي. بسبب خصائصه المضادة للالتهابات والمضادات الحيوية، يمكن استخدامه لتخفيف التهاب الشعب الهوائية الحاد والالتهاب الرئوي.

أظهرت الدراسات التي أجريت على البالغين المصابين بالتهابات الجهاز التنفسي العلوي وتم علاجهم بمستخلص الأوريجانو انخفاضا في الأعراض بما في ذلك التهاب الحلق أو السعال أو بحة في الصوت خلال 20 دقيقة فقط.

إقرأ أيضا:فوائد زيت الأوريجانو للعدوى والفطريات وحتى نزلات البرد

5. يحسن صحة الأمعاء

النشاط المضاد للميكروبات للأوريجانو مفيد كمضاد حيوي و كمضاد للطفيليات أيضا.

بالإضافة إلى ذلك، فإنه يمكن أن يقوي جدار العضلات في الأمعاء، ويمنع حالة تعرف باسم الأمعاء المتسربة، والتي تتميز بضعف جدار العضلات في الأمعاء، مما يتسبب في تسرب البكتيريا إلى الدم.

6. يساعد في إنقاص الوزن

يمكن أن يساعد أيضا في إنقاص الوزن بسبب محتواه من الكارفاكرول.

أظهرت الدراسات التي أجريت على الفئران التي تم تغذيتها بنظام غذائي غني بالدهون مع مكملات الكارفاكرول انخفاضا ملحوظا في زيادة الوزن ومستويات الدهون. كما أنه عكس إشارات الجسم لتقليل الالتهاب وتقليل الخلايا الدهنية.

على الرغم من عدم وجود تجارب سريرية ودراسات بشرية، إلا أنه يظهر إمكانات جيدة في الحد من السمنة.

7. يحارب الالتهابات

تعمل المركبات النشطة للأوريجانو كعوامل قوية مضادة للالتهابات.

يمكن أن يسبب الالتهاب داخل الجسم أمراضا مزمنة خطيرة مثل مرض السكري وأمراض القلب والسكتة الدماغية والحساسية وحتى السرطان.

إقرأ أيضا:فوائد شرب البابونج قبل النوم

أظهرت دراسات أنه يقلل من جميع علامات الالتهاب.

أيضا: 9 علامات خفية تشير إلى احتمال إصابتك بالالتهابات

8. يوفر تأثيرات مضادة للأكسدة

يعمل كمضاد قوي للأكسدة داخل الجسم، وهو مفيد في تقليل أعراض العديد من الأمراض المزمنة.

أظهرت الدراسات التي أجريت على مستخلصات أنواع مختلفة من الأوريجانو أنها جميعها توفر نشاطا قويا مضادا للأكسدة.

9. تخفيف الألم

تم استخدامه لتخفيف آلام المعدة وآلام الكسور وآلام الأسنان.

وجدت الدراسات التي أجريت على الحيوانات أن مستخلصات الأوريجانو تقلل الألم لدى الفئران. كان انخفاض الألم أكبر عند تناول جرعات أكبر من الأوريجانو.

10. قد يساعد في مكافحة السرطان

قامت عدة تقارير بتقييم فعالية زيت الأوريجانو في دوره المحتمل في علاج السرطان.

نظرا لقدرته المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة، فإن مستخلصاته قد تكون سامة للخلايا السرطانية. تم إجراء العديد من الدراسات حول تأثير الأوريجانو على الخلايا السرطانية، حيث أظهر نشاطا مضادا للأورام.

كيف تستهلك الأوريغانو؟

يمكن استهلاك أوراق الأوريغانو الطازجة أو المجففة باستخدامها في الصلصات أو المرق أو مع السلطة.

للاستخدام الموضعي، يجب خلط زيت الأوريغانو الأساسي مع زيت ناقل (مثل زيت جوز الهند أو زيت اللوز أو زيت الجوجوبا). يوصى بإجراء اختبار قبل وضعه على الجروح لتحديد عدم التحمل والحساسية المحتملة. ما عليك سوى وضع زيت الأوريغانو المخفف على الجلد والانتظار لمدة 24-48 ساعة.

إذا لم يظهر طفح جلدي أو دمامل، يمكن استخدامه حسب الرغبة. تتوفر أيضا مكملات زيت الأوريغانو، والتي يمكن استهلاكها. على الرغم من عدم دراسة الجرعات المثالية، إلا أنه يمكن اتباع تعليمات العبوة.

الاحتياطات الواجب مراعاتها

كما هو الحال مع أي علاج، هناك بعض الاحتياطات التي يجب مراعاتها عند استخدام الأوريغانو وزيته العطري.

  • يمكن أن يكون تناول كميات كبيرة من زيت الأوريجانو مدرا للبول ويسبب فقدان الماء من الجسم.
  • على الرغم من أن زيت الأوريجانو مضاد حيوي، إلا أنه لا يُنصح باستخدامه كدواء بديل في حالة الالتهابات الشديدة.
  • لا تستخدم زيت الأوريجانو مباشرة على الجلد، لأنه قد يهيج الجلد. استخدمه دائما بعد تخفيفه بزيت آخر.

فوائد الأوريجانو: الخلاصة

فوائد الأوريجانو الصحية عديدة. يتم استخدامه في العديد من الثقافات والطب البديل لعلاج الالتهابات، وخاصة التهابات الجهاز التنفسي العلوي.

وهو أيضا أحد مضادات الأكسدة القوية ومضاد للفطريات والطفيليات. فهو يقلل من المواد الالتهابية ويخفض مستويات الدهون والكوليسترول في الجسم، مما يؤدي بدوره إلى تعزيز صحة القلب ومنع تطور أمراض القلب والأوعية الدموية.

الأوريجانو الطازج أو المجفف سهل الاستخدام ويمكن أن يضيف الكثير من النكهة إلى الأطباق. فقط كن حذرا في استخدامه ولا تبالغ في استهلاكه.

السابق
ما هي فوائد الثوم
التالي
عصير البصل لوقف تساقط الشعر