أعصاب

اسباب العصبية في رمضان 6 ما هي؟

اسباب العصبية في رمضان

اسباب العصبية في رمضان تنبع من عادات صحية خاطئة، مثل: التدخين، أو الإفراط في تناول الكافيين، أو الأنظمة الغذائية غير المتوازنة، والمفتقرة للمياه، ومن أجل السيطرة على العصبية في ساعات الصيام، تعرف على ما هي مسببات العصبية، من خلال موقع الشامل وكيفية تفادي تلك المسببات.

اسباب العصبية في رمضان

تعد العصبية من المشكلات، التي تواجه بعض الصائمين في رمضان، فعلى الرغم من قدسية الشهر المبارك، إلا أن البعض يعاني من عصبية مفرطة، وخاصةً في الأيام الأولى من الشهر، ومن المحتمل أن تتلاشى بعد 4 أيام من الشهر، ولا تستمر طيلة الشهر، بعد اعتياد الوضع.

وتتمثل أبرز اسباب العصبية في رمضان، في التالي:

  1. نقص المياه في الجسم، الذي قد يتسبب في اضطرابات عصبية، وتوتر، ومشكلة في التركيز.
  2. انخفاض نسبة الجلوكوز، والأكسجين في الدم، التي قد تزيد من العصبية، والانفعالات المبالغ فيها.
  3. أو انخفاض الكافيين في الدم لمدمني المنبهات؛ مما قد يزيد من الحالات العصبية، والانفعالية لديهم.
  4. نقص نسبة الأندروفين للمدخنين؛ نتيجة الانقطاع المفاجئ عن التدخين.
  5. ضغوطات العمل تحت الجوع أيضًا من مسببات العصبية عند الصوم.
  6. قد يعاني البعض في شهر رمضان من تغييرات مفاجئة في ساعات النوم؛ مما يتسبب في المعاناة من التوتر، والتعصب.

كيف يمكن التخلص من العصبية؟

بعد أن تعرفنا على ما هي اسباب العصبية في رمضان، سوف نقدم لكم مجموعة من النصائح للتغلب على العصبية الزائدة في رمضان، وهي:

إقرأ أيضا:مرض باركنسون: ما هو؟ الأسباب الأعراض والعلاج
  • ممارسة الاسترخاء، والتنفس العميق؛ للتقليل من مستويات التوتر.
  • وممارسة تمارين اليوجا، التي تمنح الجسم مزيد من الهدوء النفسي، والراحة، وتمارين الاسترخاء الأخرى، مثل: الجري، والمشي.
  • ممارسة التمارين الرياضية، على وجه العموم، تساهم في تقليل التوتر، والعصبية.
  • الحرص على الحصول على قسط كاف من النوم.
  • الالتزام بنظام غذائي متوازن، مع التركيز على الكربوهيدرات، التي لا تتسبب في رفع مستوى السكر في الدم مباشرة، مثل: التمور، والعصائر الطبيعية.
  • تناول المياه بكميات كافية، مع ضرورة توزيع كمية المياه بين الفطور، والسحور، وعدم شرب الكمية المطلوبة دفعة واحدة.
  • كما ينصح بتقليل ساعات العمل خلال الصيام؛ للتقليل من الإجهاد، الذي يعد من مسببات العصبية.
  • أما بالنسبة إلى أصحاب المنبهات، يوصي بمحاولة تقليل كمية المنبهات تدريجيًا قبل بدء شهر رمضان.
  • الإكثار من ذكر الله، والتقرب إليه بالطاعات؛ مما يحد من التوتر، و القلق النفسي.

على ماذا تدل العصبية الزائدة؟

تعد العصبية الزائدة مشكلة مزعجة لمن يعاني منها، والمحيطين به، فقد تتسبب العصبية المفرطة في اندلاع المشاجرات، وتقلبات مزاجية، وهنا يتساءل البعض “على ماذا يدل العصبية الزائدة؟”، ونجيب على ذلك بأن هناك أسباب مختلفة للعصبية الزائدة، ويصاحب ذلك اختلاف دلالاتها.

إقرأ أيضا:هل يمكن علاج مرض الباركنسون نهائيا؟

ففي بعض الحالات، قد تكون العصبية أحد السمات الشخصية الناتجة عن التكوين النفسي للفرد، في حين أن بعض الحالات الأخرى، قد تكون عرض مرضي، وذلك في حالة المعاناة من اضطرابات فرط النشاط، ونقص الانتباه.

وفي كلتا الحالتين، يمكنك السيطرة على الانفعال والعصبية من خلال تغييرات في طريقة التفكير، والسلوك المعرفي، وممارسة بعض التمارين الرياضية، التي تساعد في الاسترخاء، مثل: اليوجا، أو المشي، أو الجري.

هل العصبية تدل على مرض نفسي؟

“هل العصبية تدل على مرض نفسي؟”، لا يمكن الرد بشكل قاطع على هذا السؤال، إلا بالنظر إلى الحالة؛ حيث أن العصبية أمرًا طبيعيًا، وهناك محفزات تزيد منها، مثل: القلق، والتوتر، وهنا لا يمكننا تصنيف العصبية كمرض نفسي.

أما في حالة تكرار العصبية، وشدتها حتى تصبح مؤثرة على سير الحياة الطبيعية للفرد، هنا يمكننا القول بأنها عرض لمرض نفسي، مثل: الهلع، وبالعودة إلى موضوعنا عن اسباب العصبية في رمضان، يمكننا تصنيف العصبية عند الصيام كحالة طبيعية لا مرض نفسي.

ما هي اخطر الامراض العصبية؟

تتواجد العديد من الأمراض، التي قد تصيب الجهاز العصبي للإنسان، وتختلف خطورة تلك الأمراض، فقد تكون بعضها لا تحمل مخاطر عظيمة، وبعضها قد تكون خطيرة مهددة لصحة الإنسان، ومن أخطر الأمراض العصبية، ما يلي:

إقرأ أيضا:هل يمكن علاج مرض الباركنسون نهائيا؟

حيث أن تلك الأمراض العصبية قد تؤدي إلى تدمير الخلايا العصبية للمريض؛ مما يتسبب في الوفاة، وبعض الأمراض العصبية الخطيرة، مثل: الزهايمر، وداء هنتنغتون لا تتواجد لها علاجات نهائية، ولكن هناك علاجات للسيطرة على تطور الأعراض.

وبذلك نكون قد انتهينا من حديثنا حول اسباب العصبية في رمضان، ونوصي في حال المعاناة من العصبية الزائدة عمومًا بمراجعة الطبيب النفسي، فقد تكون في هذه الحالة مؤشر على الإصابة باضطرابات الهلع، والقلق.

السابق
ماذا يحدث لجسمك عند الإقلاع عن التدخين؟
التالي
اعراض القولون العصبي 7 تعرف عليها