الجهاز الهضمي

إزالة انتفاخ البطن بسرعة

إزالة انتفاخ البطن بسرعة

يمكن أن يسبب الانتفاخ عدم الراحة، ولكن هناك العديد من الطرق لتقليله. نقدم في هذا المقال طرق إزالة انتفاخ البطن بسرعة ونشرح كيفية تقليل الانتفاخ على المدى الطويل.

اسباب انتفاخ البطن

يحدث الانتفاخ عادة نتيجة لتراكم الغازات في مكان ما في الجهاز الهضمي.

يؤدي الانتفاخ إلى ظهور البطن أكبر من المعتاد، وقد يكون أيضا مؤلما. احتباس السوائل في الجسم يمكن أن يؤدي أيضا إلى نفخة البطن.

أفضل طريقة لمعالجة الانتفاخ هو تحديد سببه. تشمل المحفزات الشائعة الأخرى للانتفاخ ما يلي:

  • مشاكل في الجهاز الهضمي: يمكن أن يؤدي الإمساك والحساسية الغذائية وعدم تحمل الطعام إلى الانتفاخ. عندما يتراكم البراز في الأمعاء الغليظة، يمكن أن يسبب الانتفاخ والشعور بعدم الراحة. قد تتراكم الغازات الزائدة أيضا خلف البراز، مما يجعل الانتفاخ أسوأ.
  • النظام الغذائي: المشروبات الغازية، والإكثار من الملح أو السكر، وعدم وجود ما يكفي من الألياف في النظام الغذائي يمكن أن تسبب الانتفاخ.
  • التغيرات الهرمونية: تعاني الكثير من النساء من الانتفاخ قبل وأثناء الدورة الشهرية بسبب التغيرات الهرمونية واحتباس الماء.

إزالة انتفاخ البطن بسرعة

يحدث الانتفاخ عادة عندما تتراكم الغازات الزائدة في المعدة أو الأمعاء. عندما يحدث الانتفاخ مباشرة بعد تناول الوجبة، فإنه عادةً ما يتم حله من تلقاء نفسه، ولكن قد يكون من الممكن تسريع هذه العملية.

إقرأ أيضا:أعراض القولون العصبي عند النساء وعلاجه

يمكن أن تساعد العديد من العلاجات المنزلية في إدارة الألم والانزعاج الناتج عن انتفاخ البطن. قد تساعد النصائح السريعة التالية الأشخاص على إزالة انتفاخ البطن بسرعة:

المشي والنشاط البدني

يمكن أن يؤدي النشاط البدني إلى تنظيم حركة الأمعاء، مما قد يساعد في التخلص من الغازات والبراز الزائد. يعد تحريك الأمعاء أمرا مهما بشكل خاص إذا كان الشخص يشعر بالإمساك. يمكن أن يوفر المشي حول المبنى أو في الحديقة راحة سريعة من ضغط الغازات.

جرب أوضاع اليوغا

يمكن لبعض أوضاع اليوعا وضع العضلات في البطن بطريقة تشجع على إطلاق الغازات الزائدة من الجهاز الهضمي. هذا يمكن أن يقلل من النفخة.

    يمكن أن تساعد وضعية الطفل، ووضعية الطفل السعيد، والقرفصاء على تخفيف تراكم الغازات بسرعة.

    استخدم كبسولات النعناع

    قد تكون كبسولات زيت النعناع مفيدة أيضا في علاج عسر الهضم والغازات المرتبطة به. عادة ما يقوم المصنعون بتسويقها كعلاج لأعراض متلازمة القولون العصبي، ولكن يمكن للأشخاص الذين لا يعانون من القولون العصبي استخدامها أيضا لتخفيف النفخة.

    إقرأ أيضا:هل نقص فيتامين ب12 يسبب الإمساك

      يعمل النعناع على استرخاء عضلات الأمعاء، مما يسمح للغازات والبراز بالتحرك بشكل أكثر فعالية. يجب على الأشخاص دائمًا اتباع التعليمات الموجودة على العبوة. قد يحتاج أي شخص معرض لحرقة المعدة إلى تجنب النعناع.

      جرب كبسولات تخفيف الغازات

      حبوب السيميثيكون والسوائل هي أدوية مضادة للغازات يمكن أن تساعد في إخراج الهواء الزائد من الجهاز الهضمي. من الضروري دائما تناول الدواء وفقا للتعليمات الموجودة على الملصق.

      تدليك البطن

      تدليك البطن يمكن أن يساعد في تحريك الأمعاء. التدليك الذي يتبع مسار الأمعاء الغليظة مفيد بشكل خاص. يمكن للأشخاص اتباع الخطوات أدناه للقيام بذلك:

        • وضع اليدين فوق عظم الورك الأيمن مباشرةً.
        • الفرك بحركة دائرية مع الضغط الخفيف للأعلى باتجاه الجانب الأيمن من القفص الصدري.
        • الفرك بشكل مستقيم عبر منطقة البطن العلوية باتجاه القفص الصدري الأيسر.
        • التحرك ببطء للأسفل باتجاه عظمة الورك اليسرى.
        • كرر حسب الضرورة.

        إذا كان التدليك يسبب أي ألم، فمن الأفضل التوقف عنه على الفور.

        إقرأ أيضا:ماذا يحدث لجسمك عندما تتناول البروبيوتيك كل يوم؟

        استخدم الزيوت العطرية

        اختبرت دراسة من عام 2016 فعالية المكملات الغذائية التي تحتوي على مزيج من زيت الشمر والكركمين (الكركم) لدى أشخصا يعانون من القولون العصبي الخفيف إلى المتوسط. وبعد 30 يوما، أبلغ الأشخاص عن تحسن في أعراض القولون العصبي، بما في ذلك الانتفاخ وآلام البطن.

          يجب ألا يستهلك الناس الزيوت العطرية دون التحدث إلى الطبيب أولا. وذلك لأن بعض التركيبات قد تكون سامة أو يمكن أن تتداخل مع الدواء، ولا يوجد تنظيم للجرعات.

          خذ حماما دافئا واستمتع بالاسترخاء

          إحدى طرق إزالة انتفاخ البطن بسرعة – الإستحمام.

          حرارة الحمام يمكن أن توفر الراحة لآلام البطن. الاسترخاء يمكن أن يقلل من مستويات التوتر، مما قد يسمح للجهاز الهضمي بالعمل بشكل أكثر فعالية ويساعد على إزالة انتفاخ البطن بسرعة.

          علاج انتفاخ البطن على المدى الطويل

          قد لا تساعد طرق إزالة انتفاخ البطن بسرعة جميع الأشخاص. يمكن للأشخاص استخدام هذه الخطوات البسيطة لمحاولة منع الانتفاخ على المدى الطويل:

          زيادة الألياف

          تناول المزيد من الألياف يساعد على تخفيف النفخة. ومع ذلك، من المهم أن تضع في إعتبارك أن تتناول الكثير من الألياف أو تناول الأطعمة السريعة بسرعة كبيرة يمكن أن تسبب المزيد من الغازات والانتفاخات.

          استبدل المشروبات الغازية بالماء

          تحتوي المشروبات الغازية على غازات يمكن أن تتراكم في الجسم. ثاني أكسيد الكربون الذي يعمل على تقليص حجم الكربون المماثل يمكن أن ينتج أيضًا فقاعات وانتفاخًا في الهواء.

          تجنب مضغ العلكة

          يمكن أن تتحلل السكريات الموجود في العلكة وتؤدي للنفخة لدى بعض الناس. كما أن ابتلاع الهواء أثناء المضغ قد يؤدي إلى انتفاخ البطن والغازات. يمكن للناس استخدام نعناع رذاذ لإنعاش أنفاسهم أفضل من ذلك.

          كن أكثر نشاطا كل يوم

          تساعد التمارين الرياضية جسمك على إخراج البراز من القولون، وتساعد أيضا على تحرير الأكسجين الزائد من الجسم من خلال التعرق، مما قد يساعد في تقليل نسبة احتباس الماء.

            من الضروري شرب الكثير من الماء قبل وبعد ممارسة الرياضة، لأن الجفاف قد يؤدي إلى تفاقم الاعراض.

            تناول الطعام بكميات صغيرة

            يعاني العديد من الأشخاص من انتفاخ البطن مباشرة بعد تناول وجبة كبيرة. من الضروري تقسيم الأكل الى عدة وجبات قي اليوم، مما قد يساعدك في الحفاظ على حركة الأمعاء.

              عند ابتلاع الأكل بسرعة، يمكن أن يدخل كمية كبيرة من الهواء الى البطن مما يؤدي إلى الغازات وانتفاخ البطن.

              البروبيوتيك

              البروبيوتيك هي بكتيريا جيدة تعيش في الأمعاء. قد يساعد تناول مكملات البروبيوتيك في تنظيم بكتيريا القولون التي يمكن أن تنتج الغازات وتسبب انتفاخ البطن.

              قلل من الملح

              فائض الصوديوم يؤدي إلى احتفاظ الجسم بالمياه. وهذا يمكن أن يسبب شعورا بالانتفاخ في البطن ومناطق أخرى من الجسم، مثل اليدين والقدمين.

              استبعاد الحالات الطبية

              في بعض الحالات، قد يكون الانتفاخ نتيجة لحالة طبية. وللتخلص منه، قد يحتاج الشخص إلى مساعدة الطبيب لتشخيص حالته وإدارتها.

              قد يتسبب مرض التهاب الأمعاء، بما في ذلك مرض كرون والتهاب القولون التقرحي، في إصابة الأشخاص بالانتفاخ. يمكن أن تسبب متلازمة القولون العصبي أيضا هذا العرض.

              يمكن أيضا أن تسبب الأمراض النسائية، مثل التهاب بطانة الرحم وكيسات المبيض، الألم والتورم والشعور بالانتفاخ في منطقة البطن.

              يجب على الأشخاص الذين يعانون من هذه الأعراض مناقشتها مع الطبيب، الذي سيرغب أيضا في معرفة أي تاريخ طبي عائلي ذي صلة وحالات طبية أخرى. قد يطلب الطبيب اختبارات تشخيصية للبحث عن أي مشاكل. قد تشمل هذه الأشعة السينية أو الموجات فوق الصوتية أو تنظير القولون أو اختبارات الدم.

                احتفظ بمذكرات طعام

                عدم تحمل الطعام هو المسؤول عن العديد من حالات انتفاخ البطن. يمكن أن تؤدي إلى زيادة الغازات في الجهاز الهضمي.

                يعد الانتفاخ أمرا شائعا لدى الأشخاص الذين يعانون من عدم تحمل اللاكتوز وغير قادرين على هضم سكر اللاكتوز الموجود في منتجات الألبان.

                بالنسبة للأشخاص الذين يحدث لهم الانتفاخ بعد تناول الوجبات، فإن تتبع تناول الطعام والشراب لعدة أسابيع من شأنه أن يساعد في تحديد ما إذا كانت أطعمة معينة هي المسؤولة.

                المكملات الغذائية والأدوية

                بعض المكملات الغذائية، مثل الحديد، يمكن أن تسبب الإمساك وأعراض عسر الهضم الأخرى. وهذا يمكن أن يزيد من النفخة. من ناحية أخرى، قد يقلل البوتاسيوم من الانتفاخ عن طريق المساعدة في توازن مستويات الصوديوم في الجسم.

                قد تسبب الأدوية أيضا آثارا جانبية تؤثر على وظيفة الجهاز الهضمي أو تسبب عسر الهضم. إذا حدث ذلك، يمكن للطبيب أو الصيدلي أن يقترح بدائل أكثر لطفا على الجهاز الهضمي.

                متى ترى الطبيب؟

                على الرغم من أن ذلك ليس شائعا، إلا أن انتفاخ البطن وتورمه يمكن أن يشير إلى حالة طبية خطيرة. أمراض الكبد، ومرض التهاب الأمعاء، وفشل القلب، ومشاكل الكلى، وبعض أنواع السرطان يمكن أن تسبب الانتفاخ.

                الانتفاخ الذي يستمر لعدة أيام أو أسابيع قد يشير إلى وجود مشكلة صحية تحتاج إلى رعاية طبية. يُنصح بالتحدث مع الطبيب حول النفخة المستمرة التي لا تختفي مع مرور الوقت.

                يجب على الأشخاص الذين يحدث لديهم الانتفاخ جنبا إلى جنب مع هذه الأعراض طلب المشورة الطبية:

                • تغيرات في الشهية أو صعوبة في تناول الطعام
                • إسهال
                • القيء
                • فقدان الوزن
                • حمى
                • ألم شديد في البطن
                • دم أحمر فاتح في البراز
                • براز أسود أو كستنائي داكن

                أسئلة شائعة

                هل يمكن أن يسبب الانتفاخ زيادة الوزن؟

                يمكن أن يكتسب الشخص نصف كيلو أو كيلو عند انتفاخ البطن بسبب عدم إخراج البراز، لكن هذا عادةً لا يمثل زيادة كبيرة في الوزن وسوف ينخفض بمجرد أن يهدأ الانتفاخ.

                هل شرب الماء يساعد في تخفيف النفخة؟

                بدلا من المشروبات الأخرى مثل المشروبات الغازية، التي يمكن أن تجعل الانتفاخ أسوأ، يعد الماء بديلا أفضل بكثير. يمكن أن يساعد في تقليل الانتفاخ والإمساك.

                كيف يمكن إزالة انتفاخ البطن بسرعة؟

                يمكن أن تساعد العلاجات المختلفة الشخص على إزالة انتفاخ البطن بسرعة. يتضمن ذلك تجربة كبسولات تخفيف الغازات وتدليك البطن والتمارين الرياضية مثل المشي ووضعيات اليوغا.

                السابق
                ماذا يجب أن يأكل الرجل لزيادة عدد الحيوانات المنوية؟
                التالي
                كيفية مساعدة طفلك على التعامل مع نوبات الغضب