العناية بالبشرة

5 أطعمة مضادة للأكسدة لحماية البشرة من أضرار أشعة الشمس

5 أطعمة مضادة للأكسدة لحماية البشرة من أضرار أشعة الشمس

إحدى المهام الأساسية لبشرتك هي أن تكون بمثابة حاجز وقائي بين جسمك والبيئة الخارجية. ومع ذلك، فإن ضوء الشمس فوق البنفسجي هو عامل ضغط بيئي كبير يمكن أن يخترق الجلد ويطلق سلسلة من الجزيئات غير المستقرة التي تسمى الجذور الحرة التي تلحق الضرر بخلايا الجلد السليمة والحمض النووي. وفي المقابل، فإن التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة يمكن أن يؤدي إلى مشاكل مثل حروق الشمس وسرطان الجلد. قد تزيد حروق الشمس الشديدة، من خطر الإصابة بسرطان الجلد.

ولحسن الحظ، هناك طريقة لمواجهة الآثار الضارة للجذور الحرة الناجمة عن الأشعة فوق البنفسجية ومنع حدوث هذه المشاكل. لبناء دفاعات بشرتك من الداخل إلى الخارج، من المهم تناول مجموعة واسعة من الأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة! فيما يلي قائمة بأفضل خمسة أطعمة مضادة للأكسدة يمكنك تناولها للمساعدة في حماية بشرتك من أضرار أشعة الشمس.

لماذا يعد تناول هذه الأطعمة خلال النهار أمرا مهما؟

إذا كنت ترغب في الحفاظ على سلامة بشرتك وحمايتها من أشعة الشمس في منتصف النهار، فكر في تناول وجباتك والوجبات الخفيفة خلال النهار. وإليك السبب: من المثير للدهشة أن لديك ساعة بيولوجية في خلايا جلدك يمكن أن تتعطل بسبب أوقات تناول الطعام غير الطبيعية وفقا لمقالة نُشرت عام 2023 في Stem Cells.

إقرأ أيضا:12 نوعا من الأطعمة المضادة للشيخوخة ستجعل بشرتك تبدو أصغر سنا بسنوات

وبشكل أكثر تحديدا، فإن تناول الطعام في وقت متأخر من الليل يضعف الإنزيم المسؤول عن إصلاح الجلد المتضرر من الشمس. ولذلك، فإن تناول الطعام في وقت متأخر جدا قد يزيد من خطر الإصابة بحروق الشمس وشيخوخة الجلد وسرطان الجلد. والخبر السار هو أنه يمكنك استبدال وجبتك الخفيفة في وقت متأخر من الليل بوجبة نهارية تحتوي على واحد أو كل من هذه الأطعمة الواقية للبشرة:

الطماطم

تعد الطماطم عنصرا أساسيا في العديد من المأكولات الثقافية. ولسبب وجيه! ليست الطماطم لذيذة ومتعددة الاستخدامات فحسب، بل إنها مليئة أيضا بمضادات الأكسدة التي تحمي من أضرار أشعة الشمس. ومن المفارقات أن صبغتها الحمراء الزاهية تحتوي على مضاد للأكسدة يسمى الليكوبين والذي يمكن أن يمنع بشرتك من أن تصبح حمراء.

لجني هذه الفائدة الواقية من الشمس، من الأفضل طهي الطماطم مع القليل من الزيت الصحي، مثل زيت الزيتون. لماذا قد تسأل؟ إن إضافة الحرارة والدهون الصحية يساعد جسمك على امتصاص المزيد من اللايكوبين! تعد الطماطم أيضا مصدرا جيدا لفيتامين C، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية والمغذيات التي تحمي الجلد.

البطاطا الحلوة

تحتوي البطاطا الحلوة على نكهة حلوة فريدة فحسب، ومحملة بمركبات قوية تحمي بشرتك من الأشعة فوق البنفسجية الضارة. إنها واحدة من أهم مصادر البيتا كاروتين، وهو أحد مضادات الأكسدة التي يمكنها امتصاص الأشعة فوق البنفسجية وتحييد الآثار الضارة للجذور الحرة الناتجة عن التعرض المفرط لأشعة الشمس.

إقرأ أيضا:للحفاظ على صحة الجلد.. إليكم أفضل 5 مغذيات للبشرة

وبعبارة أخرى، فإن الخصائص المضادة للأكسدة الموجودة في البطاطا الحلوة يمكن أن تقلل من شدة حروق الشمس.

اللوز

يتميز اللوز بشكله البيضاوي ونكهته الترابية، وهو مصدر ممتاز للعديد من العناصر الغذائية الداعمة للبشرة. وقد ثبت أن اللوز المليء بفيتامين E والبوليفينول والأحماض الدهنية الأحادية غير المشبعة. يحمي من أضرار أشعة الشمس الناجمة عن الأشعة فوق البنفسجية من خلال تعزيز القدرات المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات لجلد الإنسان، وفقا لمقال نُشر عام 2021 في مجلة طب الأمراض الجلدية التجميلية. لذلك، يعتبر اللوز طعاما مثاليا لتناوله في فترة ما بعد الظهر عندما تكون أشعة الشمس في أقوى حالاتها.

سمك السالمون

سمك السلمون غني بأحماض أوميجا 3 الدهنية ومضادات الأكسدة، وهو مزود بالعناصر المغذية التي يمكن أن تحمي بشرتك من الأشعة فوق البنفسجية الخطرة. وفقا لدراسة أجريت عام 2018 في مجلة Nutrients، تحتوي هذه السمكة ذات اللون الوردي على مضادات الأكسدة القوية التي تسمى أستازانتين، والتي ثبت أنها توفر فوائد واقية من الشمس ومضادة للالتهابات عند تناولها. وبشكل أكثر تحديدا، يمكن لأستازانتين تحسين صحة الجلد عن طريق تقليل تلف الخلايا الناجم عن الجذور الحرة بعد التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة. بالإضافة إلى ذلك، تم الإبلاغ عن أن أستازانتين يساعد في إصلاح الحمض النووي بعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية لفترة طويلة. يعد تحضير طبق أرز السلمون السريع والسهل طريقة لذيذة لإضافة سمك السلمون إلى وجباتك الأسبوعية.

إقرأ أيضا:كيفية التخلص من الندوب: العلاجات الطبية والطبيعية للندبات القديمة

العنب الأحمر

العنب مليء بالريسفيراترول، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية التي يمكن أن تحسن دفاعات بشرتك ضد أشعة الشمس الساطعة. بحثت دراسة نشرت عام 2022 في مجلة مضادات الأكسدة عن كثب في آثار استهلاك العنب على تعديل تلف الجلد الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية. ونصح المشاركون في الدراسة باستهلاك ما يعادل 2 وربع كوب من العنب يوميا لمدة أسبوعين. وفي نهاية الدراسة، وجد الباحثون أن استهلاك العنب على المدى القصير نجح في منع حروق الشمس الناتجة عن التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

الخلاصة

على الرغم من أن واقي الشمس والملابس الواقية هما خط الدفاع الأول ضد أضرار أشعة الشمس، إلا أن النظام الغذائي المليء بالأطعمة الغنية بمضادات الأكسدة يمكن أن يوفر أيضا حماية من الأشعة فوق البنفسجية. خمسة من أفضل مصادر مضادات الأكسدة الواقية من الشمس تشمل الطماطم والبطاطا الحلوة واللوز والسلمون والعنب. فقط تأكد من تناول هذه الأطعمة خلال النهار لحماية بشرتك بشكل كامل من الأشعة فوق البنفسجية الضارة.

السابق
علاج القولون العصبي نهائيا
التالي
فوائد الصبار للبشرة