التدخين

أضرار السجائر الإلكترونية | تعرف على أهم 8 طرق للإقلاع عنها

أضرار السجائر الإلكترونية

في الآونة الأخيرة زاد الإقبال على السجائر الإلكترونية باعتبارها وسيلة صحية للإقلاع عن التدخين، ولكن هذا الاعتقاد غير صحيح. حيث أثبتت الدراسات والأبحاث تعدد أضرار السجائر الإلكترونية وأكدت على أن تبديل السجائر العادية بالسجائر الإلكترونية ما هو إلا تغيير طريقة استهلاك النيكوتين فقط.

يجب التوقف عن التدخين الإلكتروني لحماية الجسم من الأضرار والمخاطر التي يسببها، سنتعرف من خلال مقالنا من موقع الشامل على أضرار السجائر الإلكترونية، وطرق الإقلاع عنها وغيرها من المعلومات.

هل السيجارة الالكترونية صحية؟

السجائر الإلكترونية هي عبارة عن جهاز إلكتروني يعمل على تبخير سائل يحتوي على مواد ضارة بالإضافة إلى النيكوتين، ويتم إخراج السائل في هيئة رذاذ يقوم الشخص باستنشاقه.

يزداد البحث عبر محركات البحث على الإنترنت حول السيجارة الإلكترونية وما إذا كانت صحية، السيجارة الإلكترونية غير صحية تمامًا، فهي كالسيجارة العادية تسبب اضرار للمدخن ومشاكل صحية.

لا يوجد فرق بين السجائر العادية والإلكترونية سوى مبدأ العمل في كل منهما، حيث تعمل السجائر الإلكترونية من خلال آلية التبخير على عكس السجائر العادية التي تعتمد على حرق التبغ.

تؤثر المواد الضارة في السجائر الإلكترونية على الجهاز التنفسي، والقلب، والدماغ، وحتى الحالة النفسية، لذا يجب التوقف عنها فورا للحماية من الأمراض المختلفة.

إقرأ أيضا:الجدل حول استخدام السجائر الإلكترونية: هل هي أقل ضررا من العادية؟ 

ما هي أضرار السجائر الإلكترونية؟

أكدت الدراسات العلمية التي اعتمدتها منظمة الصحة العالمية على أن السجائر الإلكترونية أشد خطورة من السجائر العادية على الصحة النفسية والبدنية، حيث تسبب مجموعة كبيرة من الأمراض. تشمل أضرار السجائر الإلكترونية ما يلي:

  • التأثير السلبي على الجسم بأشكال مختلفة وتشمل الدوار، التقيؤ، جفاف الحلق، إسهال، اضطراب النوم، حرقان المعدة، عسر الهضم، نوبات قلبية، تشنجات الرئتين، وغيرها.
  • زيادة خطر حدوث الولادة المبكرة للمرأة الحامل وقد تؤدي في بعض الأحيان إلى موت الجنين.
  • التأثير السلبي على صحة الدماغ وتطوره، حيث يسبب النيكوتين مشكلة في تطور مراكز التركيز والتعليم في الدماغ التي تستمر حتى بلوغ 25 عام.
  • إدخال مجموعة من السموم إلى الجسم وزيادة خطر الإصابة بأمراض مزمنة تؤثر على الدماغ والصحة العامة، بالإضافة الى احتوائها على الأسيتالديهيد والفورمالديهايد التي تسبب السرطان.

هناك أيضًا الأكرولين التي تسبب سرطان الرئة، والربو، والانسداد الرئوي، ومادة ثنائي الأسيتيل التي تؤدي إلى التهاب القصبات الهوائية، والرصاص، والكادميوم، وغيرها.

  • تقلّل فرصة الإقلاع عن التدخين وتسبب الإدمان على التدخين الإلكتروني، فمن أبرز أضرار السجائر الإلكترونية الإدمان الذي يحتاج إلى مساعدة وتدخل طبي لتركها.
  • زيادة خطر الإصابة بأمراض الرئة المزمنة، ويظهر على المدخن أعراض المرض وتشمل مشاكل في التنفس، السعال، آلام الصدر.
  • استخدام السجائر الإلكترونية يصيب المدخن بالتعب وفقد الوزن، وفي بعض الحالات قد تؤدي إلى وفاة المدخن.

كيف اترك السيجارة الالكترونية؟

إذا كنت تفكر في الإقلاع عن تدخين السجائر الإلكترونية، اتبع النصائح الآتية التي تساعدك على تجنب مخاطر وأضرار السجائر الإلكترونية:

إقرأ أيضا:الجدل حول استخدام السجائر الإلكترونية: هل هي أقل ضررا من العادية؟ 
  1. الابتعاد عن جميع أنواع السجائر والإقلاع عن التدخين بشكل تام.
  2. استشارة طبيب مختص للحصول على نصائح طبية واستخدام عقارات تساعدك على التوقف عن التدخين، وتحديد الكمية المناسبة من الأدوية التي تساعد على تقليل أعراض الانسحاب.
  3. الاستعانة ببدائل النيكوتين لتتمكن من التوقف عن التدخين وتعويض مادة النيكوتين، وتتضمن الخيارات المتاحة العلكة، اللاصقة، بخاخ الأنف، أقراص الاستحلاب، اختر الطريقة الأفضل.
  4. الحصول على تشجيع من الأصدقاء الذين تمكنوا من الإقلاع عن التدخين الإلكتروني، وتبادل الحديث معهم حول الطريقة السليمة لترك السجائر وفقًا لتجاربهم الشخصية.
  5. إبلاغ الأصدقاء والأقارب عن إقلاعك عن التدخين وترك السجائر الإلكترونية.
  6. تحديد موعد الإقلاع عن التدخين والتخلص من كافة الأدوات المتعلقة بالتدخين والسجائر الإلكترونية سواء في المنزل أو السيارة، حتى لا تترك مجال للعودة إليها مرة أخرى.
  7. حاول تفادي الرغبة في التدخين وإدمانك للنيكوتين التي لا تستمر لمدة أطول من 10 دقائق، ويمكن الانشغال عن هذه الرغبة بلعبة مسلية أو هواية مفضلة.
  8. ممارسة الرياضة باعتبارها طريقة فعالة للتخلص من التوتر الناتج عن الإقلاع عن التدخين.

في الختام يمكن القول أن تعدد أضرار السجائر الإلكترونية دليل على أنها غير آمنة، فلا يمكن استخدامها لترك السجائر العادية، لأنها لا تساعد في الإقلاع عن التدخين بل تفتح باب آخر للإدمان. فإذا كنت تريد الحفاظ على صحتك، توقف عن التدخين الإلكتروني، وابحث عن الطرق الفعالة التي تمنحك الفرصة لإيقاف التدخين بشكل نهائي.

إقرأ أيضا:أضرار التدخين على الجسم

أسئلة شائعة

هل السجائر الالكترونيه مضره؟

تشير البيانات والدراسات إلى وجود روابط لأمراض الرئة المزمنة والربو، بالإضافة إلى أضرار السجائر الإلكترونية التي تسببها مثل أمراض القلب والأوعية الدموية.

هل السجائر الالكترونيه تسبب الضعف الجنسي؟

من أضرار السجائر الإلكترونية أن بعضها يحتوي على النيكوتين الذي يسبب في انقباض الأوعية الدموية، مما يقلل من تدفق الدم إلى جميع الأعضاء، بما في ذلك الأعضاء التناسلية. لذلك، فإن الرجال الذين يدخنون، يكونون أكثر عرضة للإصابة بضعف الانتصاب (ED).

هل السجائر الالكترونيه تسبب الادمان؟

تحتوي معظم السجائر الإلكترونية على النيكوتين الذي يسبب الإدمان بدرجة كبيرة ويمكن أن يضر بنمو دماغ المراهق، والذي يستمر حتى أوائل العشرينات وحتى منتصفها. يمكن أن تحتوي ايضا على مواد ضارة أخرى إلى جانب النيكوتين. قد يكون الشباب الذين يستخدمونها أكثر عرضة لتدخين السجائر في المستقبل.

هل السجائر الالكترونيه تزيد الوزن؟

لا يؤثر التدخين الإلكتروني بشكل مباشر على وزنك، على الرغم من أن النيكوتين وعادات التدخين يمكن أن تثبط شهيتك مما يؤدي إلى فقدان الوزن. يحتوي عصير الفيب على سعرات حرارية، لكنها تعتبر ضئيلة.

كيف يمكن الاقلاع عن التدخين؟

1. حدد “يوم الإقلاع عن التدخين” وتعهد بعدم التدخين.
2. اختر طريقة مناسبة لقدراتك للإقلاع عن التدخين.
3. تحدث مع أخصائي الرعاية الصحية الخاص بك وقرر ما إذا كنت ستحتاج إلى أدوية أو مساعدة أخرى للإقلاع عن التدخين بنجاح.
4. ضع خطة ليوم الإقلاع عن التدخين وبعده.

السابق
أضرار التدخين على الجسم
التالي
جمعية القلب الأمريكية تحذر من السجائر الإلكترونية (قد تسبب أمراض القلب والرئة)